hamada abu elmagd

اهلا بك فى منتدى العاشق
hamada abu elmagd

منتدى العاشق

المواضيع الأخيرة

»  "لآتعيـش"
الثلاثاء يوليو 20, 2010 12:59 am من طرف مقالب

» اقوال الحكماء .. في طبيعة الرجال
الثلاثاء يوليو 20, 2010 12:14 am من طرف مقالب

» هل ترا ان الكشف قبل الزواج له مردود ايجابي ؟ وهل مطبق ?
الإثنين يوليو 19, 2010 11:49 pm من طرف مقالب

» 10 مهن جاذبة للنساء في الوطن العربي!
الإثنين يوليو 19, 2010 11:39 pm من طرف مقالب

» نظرة المرأه للرجل وكيف تحب أن تراه ؟؟؟
الإثنين يوليو 19, 2010 11:18 pm من طرف مقالب

» إهمال الطفل صورة من صور العنف...!!!
الإثنين يوليو 19, 2010 11:15 pm من طرف مقالب

» أيهما اقوى الحب قبل الزواج ام بعده؟
الإثنين يوليو 19, 2010 10:49 pm من طرف مقالب

» اساس اختيار شريك الحياه
الإثنين يوليو 19, 2010 10:39 pm من طرف مقالب

» شعر عن الحب
الأحد يوليو 18, 2010 10:24 pm من طرف مقالب

التبادل الاعلاني

احداث منتدى مجاني

    ساعدة الأطفال في الظروف الصعبة

    شاطر
    avatar
    fofa

    عدد المساهمات : 22
    نقاط : 64
    الخلق : 0
    تاريخ التسجيل : 12/07/2010
    العمر : 26

    ساعدة الأطفال في الظروف الصعبة

    مُساهمة من طرف fofa في الجمعة يوليو 16, 2010 12:47 pm


    بسم الله الرحمن الرحيم

    يعيش الأطفال في ظروف صعبة من جراء:

    • الكوارث الطبيعية و تأثيراتها:الجفاف و الفيضان المجاعة المرض.
    • الحرب و نتائجها:العنف الهروب التهجير الخسارة الجوع الأمراض الخطف.
    • المشاكل
      الأسرية:العنف المجادلة الجريمة الإدمان السكر أمراض الأباء و الأمهات
      العقلية الإنفصال في العائلة الدعارة الإغتصاب و التحرش الجنسي.

    • الإعاقات العقلية و الجسدية.
    • الإحتياجات المادية لا تجد من يلبيها
    • نقص عاطفي و أمني.
    • تقطع الحياة العادية.
    • نقص أو إنعدام التجارب و الخبرات الجديدة.
    • المسؤوليات لا تناسب الأعمار.
    • افتقاد الثناء و التقدير.
    عدم تلبية الإحتياجات المادية:

    النقص في الطعام و الغذاء و التعلم و اللعب.

    النقص في الحنان و الأمان:

    عندما يعيش الكبار حال القلق بسبب أوضاعهم لا يعطون أطفالهم الاهتمام و العناية الضروريين. و يتعرض الأطفال
    للعقاب الجسدي و النفسي و إنهم يختبرون الضياع و الانفصال.فالأطفال
    اليتامى و المهجرون و المشردون يفقدون التماسك الأسري و حياة المجتمع الذي
    يزودهم بالحماية.


    تزعزع القيم و الأخلاق و التأرجح بين الصواب و الخطأ.

    افنقطاع عن حياة المدرسة و عدم التركيز على اللعب عند الطفل مما ينقصه كثيراً من التجارب.

    تحمل الأطفال المسؤولية في سن صغيرة تفوق قدرتهم و تحملهم.

    عدم الشعور الطفل بأنه محبوب و مرغوب و لا يسمع الاطراء أو الشكر و الثناء.

    كثرة التفكير بالمصاعب التي مرت أمامهم.

    الشعور بالخوف و الحزن مما يؤثر سلبا على جسم الطفل فيفقد الشهية و يصاب بالأمراض.

    قلة النوم خوفاً من الأحلام.

    ضعف في التركيز و الذاكرة.

    الغضب السريع و ردة الفعل العنيفة لأتفه سبب.

    عدم الثقة بالآخرين و بنفسه.

    فهذا الطفل قد يفقد الثقة بالحياة و يصبح سئ الاخلاق شرس الطباع.

    كيف تساعد الطفل؟

    على
    المعلم أو المربي أن ينشأ ثقة بينه و بين الأبناء شرط أن لا يلعبوا دور
    الأم أو الأب و عدم السماح لنفسهأن يتركوا الطفل يتعلق بهم لهذه الدرجة.


    و لتحقيق هذا الهدف و حلق جو من الثقة يجب توفر الشروط التالية:

    • حلق جو طيب
    • إعطاء المحدث كل الهمية
    • النظر مباشرة إلى المحدث
    • عدم المقاطعة
    • إظهار التعاطف و الإحترام
    • عدم الإنتقاد و إصدار الأحكام
    • عدم التحدث عن نفسك
    • طرح الإسئلة لتوضيح الأمور
    • تقديم التشجيع للتغلب على المشكلات
    • استعمال لغة بسيطة
    • التحدث باللغة الدارجة
    • توفير الوقت الكافي للحديث
    • عدم إجبالر الطفل على الحديث
    • استعمال الجمل التشجيعية مثل اه و ماذا حدث بعد ذلك؟
    • عدم التقليل من مشاعر الطفل
    • عدم قول أي شيئ غير حقيقي أو غير واقعي
    • عدم إثارة آمال و وعود كاذبة
    • إضفاء جو من الحديث العائلي او ما يشابه ذلك
    • عدم
      فرض القواعد و الضوابط و الأوامر بهدف تعليم الطفل التهذيب بل بالحب و
      شعور الطفل بأهمية المعلم و رضاه عنه كفيلان بتعلمه أسلوب التربية حتى
      يستميل المعلم أو المربي.

    • و
      أخيراً علينا نحن كبالغين تفهم الصعوبات التي يمر بها الطفل و دعمه و إغداق
      الحب و الحنان و العطف عليه ليتخطى هذه الأزمات و لو استغرق بعض الوقت لكي
      نرى النتائج المرجوة.


      الوقت/التاريخ الآن هو السبت يناير 19, 2019 1:30 am